آخر تحديث: الأربعاء 20 آذار 2019 - 05:39 PM إتصل بنا . خريطة الموقع . ابحث:




عن حركة التجدد

حركة التجدد تنعي نسيب لحود

الخميس 2 شباط 2012

رحل نسيب لحود رجل الدولة والاعتدال والمبادئ.
غادرنا من أضاف الى السياسة معناها النبيل، والى ممارستها الالتزام بالقيم والنزاهة الفكرية والمادية ولغة الترفع وآداب الحوار.
يودّع لبنان اليوم رجلاً لم يحتكم ابداً الا لضميره، ولم يخض صراعاً الا في سبيل حرية شعبه واستقلال وطنه وسيادة دولته. إذا قال فعل وإذا وعد وفى وإذا خاصم اعتدل.
فقد اللبنانيون سياسياً حلموا بدولة على طرازه، التزم طوال حياته النضال من اجل هذا الحلم.
فقد الديموقراطيون العرب رائداً من رواد العمل المدني والالتزام بالحداثة وحقوق الانسان وفقدت فلسطين وشعبها صديقاً كامل الوفاء.
نسيب لحود رجل التزم قيم الحرية والحداثة والتجدد، فكان مثالاُ يليق بالقيم وتليق به.
برلماني متمرس، إن عارض أوفى الملفات حلولاً وبدائل، وإن والى أغنى المؤسسات مشاريع ورؤى.
لم يهادن حتى نفسه ساعة ذهب الى السياسة، اوقف كل اعماله الخاصة في لبنان، مؤسساً نهجاً يفصل بين العام والخاص ويدين صرف النفوذ للاثراء من السلطة.

ان حركة التجدد التي فقدت مؤسسها ورئيسها تنعي نسيب لحود الى كل اللبنانيين والى كل الديموقراطيين والاحرار في لبنان والعالم العربي، وتجدد امامهم ومعهم الالتزام بمتابعة النضال على طريق الحرية والديموقراطية والعمل المدني والحداثة قيماً ونهجاً وسلوكاً.

نبذة عن حياة نسيب لحود


أرشيف    إطبع     أرسل إلى صديق     تعليق



عودة إلى البيانات       عودة إلى الأعلى



2019 حركة التجدد الديمقراطي. جميع الحقوق محفوظة. Best Viewed in IE7+, FF1+, Opr7 تصميم: