آخر تحديث: الجمعة 23 حزيران 2017 - 10:43 AM إتصل بنا . خريطة الموقع . ابحث:




يوميات

عين دارة ودعت والدة الدكتور انطوان حداد
والرؤساء عون وبري والحريري في مقدمة المعزين

الخميس 25 أيار 2017

ودعت بلدة عين دارة المرحومة نجلا حداد والدة نائب رئيس حركة التجدد الديموقراطي الدكتور انطوان حداد ثم تقبلت العائلة التعازي في كنيسة القديس نيقولاوس في بيروت في حضور ممثلين عن رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس المجلس النيابي نبيه بري ورئيس مجلس الوزراء سعد الحريري والرؤساء السابقون ميشال سليمان وأمين الجميل وحسين الحسيني وفؤاد السنيورة وتمام سلام ورسميّون وشخصيات سياسية واقتصادية ونقابية واجتماعية وعسكرية وقضائية وديبلوماسية.
وأقيم للسيدة حداد مأتم شعبي ورسمي مهيب في كنيسة القيامة للروم الأرثوذكس حيث رأس صلاة الجنازة المطران كوستا كيّال رئيس دير مار الياس شويّا البطريركي بحضور رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري ممثلاً بالنائب السابق انطوان اندراوس، وزير الخارجية والمغتربين رئيس التيار الوطني الحر المهندس جبران باسيل ممثلاً بوزير الطاقة سيزار أبي خليل، والرئيس السابق امين الجميل والنائب سامي الجميل ممثلين بالنائب فادي الهبر، رئيس حزب القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع ممثلاً بالنائب انطوان زهرا، ورئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي الوزير علي قانصوه ممثلاً بالأستاذ خليل خيرالله، رئيس حركة التجدد الديموقراطي الاستاذ فاروق جبر ممثلاً بالأستاذ مالك مروه، والنائبين السابقين نايلة معوض وفارس سعيد، وعدد من رؤساء وأعضاء المجالس البلدية والاختيارية وأهالي عين دارة ووفود شعبية وسياسية من مناطق عاليه والشوف والبقاع، وابناء الفقيدة: الدكتور انطوان وزوجته تيودورا كوفاس، المهندس عبدالله، منى وزوجها النائب الدكتور مروان فارس، نهى وزوجها الدكتور ايلي معلوف، رندا وزوجها الأستاذ سامي خوري، وميرنا وزوجها الأستاذ جرجس بدر، واولادهم وعائلاتهم.

المطران كيّال
وبعد تلاوة الانجيل المقدس، القى المطران كيّال عظة قال فيها: "المرحومة نجلا الياس حداد كانت مرتاحة الى يسوع وتتعامل معه بصورة دائمة، وقد ولدت في عائلة عميقة في الايمان والوطنية وتربت على الانفتاح والمحبة والخدمة. وربت اولادها مع شريك حياتها المرحوم جورج حداد على حب الناس واحترامهم وعلى الاخلاص وعمل الخير والاستقامة والمواطنة الصالحة، اضافة الى العلم والمعرفة والخير". وأضاف: "نجلا بذلت في سبيل اولادها كل امكاناتها غافلة عن ميولها ورغباتها الخاصة، وهي بحق ام ومربية ومضحية معطاء. وقد تميزت بأنها كانت صلبة وقوية جابهت اخطار الحياة بكل شجاعة وذكاء لأنها كانت تدبر شؤون بيتها أفضل تدبير بحكمة وروية واقدام. اولادها واحفادها اصحاب اياد بيضاء ونحن نفتخر بهم لأنهم يعملون ويساهمون ويساعدون بصمت وفرح كما علم الرب يسوع. المرحومة نجلا تعلمت من ربها ان تكون رحيمة وقد كانت في تعاطيها مع الجميع بلسما للمحرومين وسندا للبؤساء وصديقة للجميع للصغير والكبير لأنها آمنت ان الحب ينمو بمقدار ما يوزع".
ثم استقبلت العائلة في صالون الكنيسة وفي منزل الفقيدة في عين دارة وفودا وشخصيات معزية أبرزها الرئيس السابق ميشال سليمان وعقيلته السيدة وفاء، والوزير غطاس خوري، والنائبين فؤاد السعد وهنري حلو، ورئيس الحركة اليسارية اللبنانية منير بركات على رأس وفد من الحركة.

المعزون في كنيسة مار نقولا
كما استقبلت العائلة المعزين في صالون كنيسة مار نقولا في الاشرفية، وفي مقدّمهم ممثل رئيس الجمهورية الوزير ميشال فرعون وممثل رئيس مجلس النواب النائب ميشال موسى، والرؤساء السابقين حسين الحسيني، تمام سلام، وفؤاد السنيورة ممثلاً بالنائب أحمد فتفت، ورئيس اللقاء الديموقراطي النائب وليد جنبلاط ممثلاً بوفد من الحزب التقدمي الاشتراكي برئاسة امين السر ظافر ناصر، وممثلة الامين العام للأمم المتحدة السفيرة سيغريد كاغ.
واتصل معزيا الرئيس سعد الحريري من الرياض، الوزير ملحم رياشي، والنواب وليد جنبلاط وستريدا جعجع وسامي الجميل، وحاكم مصرف لبنان رياض سلامة.
وحضر راعي ابرشية بيروت للروم الأرثوذكس المتروبوليت الياس عوده، راعي ابرشية مرجعيون وحاصبيا للروم الارثوذكس المطران الياس كفوري، وراعي ابرشية طرابلس للكاثوليك المطران ادوار ضاهر.
وتقبلت العائلة تعازي الوزراء جان اوغاسبيان، علي قانصوه، بيار أبو عاصي، معين المرعبي ونقولا تويني، والنواب دوري شمعون، بطرس حرب، وائل ابو فاعور، روبير غانم، علاء الدين ترو، أنطوان سعد، آلان عون، سيمون ابي رميا، نوار الساحلي، فادي الأعور، ياسين جابر، ايوب حميد، عمار حوري، رياض رحال، خالد زهرمان، ناجي غاريوس، كاظم الخير، ايلي عون، الوليد سكرية، فريد الياس الخازن، عاصم قانصوه، أمين وهبي، نبيل دو فريج، عاطف مجدلاني، نديم الجميل، وسيرج طور سركيسيان، والوزراء السابقون ادمون رزق، جان عبيد، طارق متري، أشرف ريفي، زياد بارود، حسن منيمنة، فادي عبود، جوزيف سركيس، بشاره مرهج، ابراهيم شمس الدين، سمير المقدسي، نقولا الصحناوي، محمد عبد الحميد بيضون، منى عفيش، محمود عبد الخالق، اليس شبطيني، سجعان قزي، ناجي البستاني، وديع الخازن، وجوزيف الهاشم، والنواب السابقين كميل زيادة، صلاح الحركة، صلاح حنين، روبير فاضل، سعود روفايل، اسماعيل سكرية، صالح الخير، عمار الموسوي، مروان ابو فاضل، كبريال المر، فيصل الصايغ، حبيب صادق، والسيدات عبلا نسيب لحود، آن سمير فرنجية، رولا جهاد أزعور، منى مصباح الاحدب، شاديا غسان تويني، منى مصباح الاحدب، رندا جواد بولس، ريم ناظم الخوري، ولين وئام وهاب، ووفد نسائي من حزب الله.
كما حضر رئيس المجلس الدستوري الدكتور عصام سليمان، رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي روجيه نسناس، نائب حاكم مصرف لبنان رائد شرف الدين، المدير العام لرئاسة الجمهورية الدكتور انطوان شقير، مدير عام وزارة المهجرين المهندس احمد محمود، مدير عام الشؤون العقارية الدكتور جورج معراوي، مدير عام تعاونية موظفي الدولة الدكتور يحيى خميس، رئيس بورصة بيروت الدكتور غالب محمصاني، عميد السلك القنصلي جوزيف حبيس، وعضو مجلس الانماء والاعمار الدكتور وليد صافي، رئيس حركة التجدد الديموقراطي فاروق جبر ووفد من الحركة، رئيس حركة الاستقلال الاستاذ ميشال معوض، منسق منطقة عاليه في القوات اللبنانية المهندس بيار نصار والاستاذ كمال خيرالله، القياديون في الحزب التقدمي الاشتراكي رامي الريس، بهاء بو كروم، نشأت حسنية، زياد شيا، خضر غضبان، وفوزي أبو دياب، والقياديون في الحزب السوري القومي الاجتماعي مسعد حجل، جبران عريجي، توفيق مهنا، زياد معلوف، بطرس سعادة ومعتز رعدية، ، نائب رئيس جامعة سيدة اللويزة الدكتور سهيل مطر، السفراء خليل مكاوي، وليم حبيب وسيمون كرم، الديبلوماسي فرنسوا ابي صعب، القنصل الفخري عزام مخلوف، مستشار رئيس مجلس الوزراء الدكتور داوود الصايغ، الشيخ فؤاد الخازن، الاستاذ زياد عبد الصمد، والمهندس عبد الحليم جبر، الفنانة نضال الأشقر، رئيسة لجنة مهرجانات بعلبك نايلة دو فريج، الأميرة حياة ارسلان، الامير حارث شهاب، اللواء ابراهيم بصبوص، اللواء سهيل خوري، اللواء عصام عطوي، والعمداء جوزيف الحجل، هشام جابر، خالد حمادة، نزار عبد القادر، سهيل عويدات، فائق شهاب، دريد رحال، طنوس معوض، جان مراد ووليد زيتوني، القاضي عباس الحلبي، نقيب المحامين سابقاً عصام كرم، البروفسور شبلي ملاط، البروفسور سامي عون، الدكاترة حارث سليمان، ملحم شاوول، نجيب عيسى، محمود سويد، أنطوان صفير، سعود المولى رضوان السيد، محمد دبس، واكرم سكرية، المحامون اقبال دوغان، سمير عبد الملك، مروان صقر، عبدو أبي نجم، ريجينا قنطرة، صباح قبرصي، وزهى صقر، والخبراء الاقتصاديون كمال حمدان، روي بدارو، مازن سويد، سامي نادر، الكسندر سالم، طوني شويري ونسيب غبريل، عميد الصناعيين جاك صراف، ورجال الاعمال وفيق زنتوت، أميل عيسى، سار دافويان، روبير سرسق، معتز الصوّاف، بدر جعفر، كريم سعيد، احمد دوماني، هيثم مكي، أنور الجمّال، بول عريس، ورؤوف أبو زكي، والاعلاميون كميل منسى، جهاد الزين، مي شدياق، جيزيل خوري، انطوانيت جعجع، عماد الخازن، وردة الزامل، رمزي الحافظ، وليد شقير، ساطع نور الدين، بهيج ابي غانم، ربيع الهبر، نجاة شرف الدين، نيكول الحجل، بشارة خيرالله، راشد فايد، طوني عيسى، ايلين زغيب، علي الامين، مصطفى هاني فحص، ساطع نور الدين، أنطوان مراد، ادمون صعب، هند درويش، قاسم قصير، طوني ابي نجم، رلى حداد عقيقي، ايلديكو إيليا، ريما خداج حمادة، سعيد غريّب، يمنى شكر، اسعد بشارة، كمال ذبيان، ناجي يونس، منى سكرية، مي صايغ، محمد شمس الدين ووليد نويهض وحشد من الشخصيات الاجتماعية وأهالي عين دارة والجوار.


إطبع     أرسل إلى صديق



عودة إلى يوميات       عودة إلى الأعلى



2017 حركة التجدد الديمقراطي. جميع الحقوق محفوظة. Best Viewed in IE7+, FF1+, Opr7 تصميم: