آخر تحديث: الأربعاء 18 تموز 2018 - 12:12 PM إتصل بنا . خريطة الموقع . ابحث:




مختارات

الأربعاء 18 تموز 2018
 كلما انقضى أسبوع على تكليف الرئيس سعد الحريري، زادت العقد وكثرت العثرات. فمن توزع الحقائب، انتقل الخلاف إلى الرئاستين الأولى والثالثة، لتطرح أسئلة حول التسوية الرئاسية. هل من ينقذها؟ حين سأل البطريرك الماروني الكاردينال بشارة بطرس الراعي «من الذي وضع العرف بأن كل أربعة نواب يحق لهم بوزير واحد»، كان يعرف حقيقة إلى أين يصوب أسئلته. استكمل ذلك بسؤال آخر: كيف لا يمكن توزير شخصيات لها وزنها ولو لم تكن ممثلة في المجلس ... المزيد
الأربعاء 18 تموز 2018
عندما تعترف أميركا ، بإجماع نخبها السياسية والاعلامية ، أن رئيسها دونالد ترامب، إرتكب في قمة هلسنكي التي جمعته مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين،حماقة كبرى ترقى الى مستوى"الخيانة "الوطنية، وعندما يعبر كبار المشرعين والسياسيين والاعلاميين الاميركيين عن دهشتهم وذهولهم لما شاهدوه في المؤتمر الصحافي المشترك بين الرئيسين، تخرج القمة من سياقها السياسي، وتدخل في مسار جنائي، بوصفها لقاء بين شخصين مشبوهين بارتكاب ... المزيد
الأربعاء 18 تموز 2018
 لا يستطيع زعيم أو مسؤول تجاهل مؤتمر صحافي يعقده الرئيسان دونالد ترمب وفلاديمير بوتين في ختام قمتهما في هلسنكي. نتائج القمة تعني كل سكان هذا الكوكب. ثم إن المشهد مثير. لسيد الكرملين صورة تكاد تشبه مغامرات جيمس بوند وبراعاته. وهو في المناسبة يحب ذلك العميل الذي أثار حماسة المشاهدين طويلاً. ولسيد البيت الأبيض صورة صانع العواصف كأنه لا يجيد العيش خارجها. ألغى حسن روحاني مواعيده وتفرغ لمشاهدة الحدث. لم يغير بوتين موقفه من ... المزيد
الأربعاء 18 تموز 2018
إجابة الرئيس دونالد ترامب على سؤال أحد الصحافيين في هلسنكي، عما إذا كانت هناك ترتيبات معينة مع فلاديمير بوتين حول سورية كانت معبرة، فقد قال: «لقد عملنا طويلاً مع إسرائيل، ونحن أقرب دولة إليها، والرئيس بوتين يساعد إسرائيل، وكلانا تحدث مع نتانياهو، والإسرائيليون يريدون القيام ببعض الأعمال بالنسبة إلى سورية تتعلق بأمنهم. فنحن نريد العمل لمساعدة إسرائيل التي تعمل معنا منذ مدة طويلة وإسرائيل ستعمل معنا. والرئيس بوتين ... المزيد
الأربعاء 18 تموز 2018
 لا يشكّ اثنان في ان روسيا حققت إنجازا كبيرا من خلال تنظيمها لدورة كأس العالم لكرة القدم. كانت دورة كأس العالم مناسبة كي تلمّع روسيا صورتها في العالم وكي يظهر الرئيس فلاديمير بوتين في مظهر رجل الدولة القادر على الاهتمام بأدق التفاصيل الداخلية. كلّ من ذهب الى روسيا في الفترة الممتدة بين منتصف حزيران ومنتصف تموز، يوم جرت المباراة النهائية بين فرنسا وكرواتيا والتي اسفرت عن فوز فرنسا بالكأس، يجمع على ان بوتين استطاع تحقيق ... المزيد
الثلاثاء 17 تموز 2018
 إنهاء ما تبقى من قوى معارضة سورية مسلحة وغير مسلحة في الجنوب السوري هو ما يجري اليوم استكماله في درعا وريفها، وصولاً إلى القنيطرة ومحيطها، بعدما وصلت قوات النظام السوري إلى الحدود مع الأردن وسيطرت بدعم من القوات الروسية والميليشيات الإيرانية على معظم المناطق التي كانت تسيطر عليها جماعات المعارضة المسلحة وصولاً إلى المعابر الحدودية مع الأردن التي صارت تحت سلطة النظام. ورافق هذه العمليات العسكرية نقل الآلاف من ... المزيد
الثلاثاء 17 تموز 2018
 مونديال" كرة القدم في روسيا، المختتم أمس بفوز فرنسا بكأس العالم، كان أيضاً مناسبة لتلمّس أوضاع العلاقات الدولية في عالم اليوم، فالأزمة ما زالت على حالها بين روسيا والمجموعة الغربية، منذ ضم موسكو لشبه جزيرة القرم وتدخلها الداعم للانفصاليين في شرق اوكرانيا، والتدخل الروسي الى جانب النظام في سوريا كان ايضاً من العناوين الخلافية مع المجموعة الغربية، وقسم اساسي من المجموعة العربية، ومع هذا، وفي الموازاة، ليس ثمة ما ... المزيد
الثلاثاء 17 تموز 2018
 إذا افترضنا لوهلة أنّ «الصفقة» العتيدة اكتملت، مع أنّ صعوبات كثيرة لا تزال تعترضها، بتنا أمام لوحة رهيبة للمشرق العربيّ. احتمال كهذا ذو حجم يفوق كثيراً حجم رؤيتنا له. فالاستئصال السياسيّ لقضيّتين عادلتين في سوريّة وفلسطين لا تعوّض عنه جائزة ترضية، ولو كانت دسمة، هي سحب إيران من المنطقة. وغالب الظنّ أن يلدَ الجور ونقص العدالة المرعيّان كونيّاً موجة جديدة من الإرهاب قد تستأنف الموجةَ الداعشيّة بأسماء وعناوين ... المزيد
الثلاثاء 17 تموز 2018
 إثنان فازا في “المونديال” في موسكو. فريق ” الديوك” الفرنسي الملون بألوان “الإخوة والمساواة والاخوة” فاز بالكاس وعلّق النجمة الثانية، والرئيس فلاديمير بوتين الذي نجح في فك المقاطعة وإقامة احد أفضل مباريات المونديال رغم كل المخاوف من مخاطر أمنية… ” الديوك” عادوا الى باريس ليغرقوا في بحر الشانزليزيه من الفرنسيين الذين نسوا كل يومياتهم الصعبة ليفرحوا معاً كما فرحوا قبل عشرين سنة بالنجمة الاولى للفريق وربما أكثر، ... المزيد
الثلاثاء 17 تموز 2018
 في العراق انتهت الحرب على الإرهاب، واستقر الحكم لأحزاب شيعية تربطها علاقات متفاوتة مع إيران! ثم ماذا؟ من هو المسؤول عن الفشل الموازي؟ من هو الفاسد، ومن هي الجهة التي تحرم العراقيين من خيرات بلدهم؟ بلد دجلة والفرات عطِش! بلد أكبر ثالث احتياطي نفط في العالم يعيش بلا كهرباء! بلد الـ «نصر على داعش» تسيطر على الوضع الميداني فيه ميليشيات «الحشد الشعبي» التي لا تقل مذهبية عن «داعش»! وبلد الانتخابات الحرة تجري فيه أكبر عملية ... المزيد
الاثنين 16 تموز 2018
 هناك لعبة أوراق مستورة في ملف تأليف الحكومة. فحتى اليوم، ليس واضحاً إذا كانت هناك رغبة في الاستعجال لدى الرئيس سعد الحريري، فيما بدأ البعض يتحدث عن نيّة الرئيس ميشال عون استخدام ضغوط «نوعية»، ترتكز إلى تفسير معيّن للدستور، ولم يسبق أن استخدمها الرؤساء السابقون بعد الطائف، بهدف استيلاد الحكومة سريعاً. المشكلة، كما تقول قوى بارزة في 8 آذار، هي أنّ الحريري حصل على «وكالة» التكليف من رئيس الجمهورية ووضعها على الرفّ، وبدأ ... المزيد
الاثنين 16 تموز 2018
 هل صار من الممكن الحديث عن خسارة إيرانية في سورية؟ من المبكر قول ذلك، لكن ثمة مؤشرات تدفع المرء إلى استشراف بداية ما لهذه الفكرة، أو على الأقل توقع أن يكون عائد طهران من مشاركتها في الحرب السورية أقل من الاستثمار الهائل الذي أقدمت عليه فيها. ففي موازاة الهزيمة المدوية لفصائل المعارضة السورية في معظم بؤر الحرب هناك، يجري أيضاً تهميش للخصم الأبرز لهذه الفصائل، أي إيران، وأشكال حضورها المتفاوت في الساحات السورية. ما جرى ... المزيد
الجمعة 13 تموز 2018
 قد تكون صدفة أن يوجد في موسكو للـــقاء الرئيس فلاديمير بوتين كل من مستشار المرشد الأعلى الإيراني الدكتور علي أكبر ولايتي، وبنيامين نتنياهو أول من أمس. ساعات قليلة فــصلت بين إجتماع الأول مع الثاني ثم مع رئيس الوزراء الإسرائيلي. لكن وصف الصدفة هذا لا ينطبق على الاجتماع في غرفتين منفصلتين بين وفدين إسرائيلي وآخر إيراني في الأردن، تولى الجانب الأردني الذهاب والإياب بينهما قبل زهاء 5 أسابيع. وليس صدفة أيضاً أن يزور وزير ... المزيد
الجمعة 13 تموز 2018
 الرئيس فلاديمير بوتين ربح المونديال السياسي، حيث اللعب بالرؤوس من دون الأقدام. وهو يبدو كمن أصاب كل العصافير، لا مجرد عصفورين حسب المثل، بحجر واحد. فما ساعده هو شيء من الحظ، وشيء من المغامرة في توظيف القوة، وشيء من البراعة في اللعب على نقاط الضعف لدى الآخرين. وما قدّمه المسرح السوري للدور الروسي في المنطقة والعالم أكبر بكثير مما فعلته القوة الروسية في سوريا. ذلك ان بوتين لعب في أوروبا عبر ضمّ شبه جزيرة القرم ودعم ... المزيد
الجمعة 13 تموز 2018
 الذين وضعوا القانون الأخير للانتخابات النيابية في لبنان كانوا يعرفون ماذا يفعلون وماذا يريدون. صحيح أن النسبية أدخلت في القانون، وهي مطلب بات شبه ثابت في أدبيات الأطراف والقوى السياسية منذ سنوات، إلا أن اعتمادها جاء لتغطية ثابتتين تشكلان الجوهر الفعلي للقانون الجديد، وهما الإبقاء على جوهر النظام الأكثري وتطويعه باعتماد فكرة «اللقاء الأرثوذكسي» التي تبناها أطراف فريق 8 آذار خصوصاً، وبعض 14 آذار، وفحواها أن ناخبي كل ... المزيد
الجمعة 13 تموز 2018
اخترق هدوء العاصمة دمشق، في إحدى ليالي خريف عام 2011 صوت رصاص غزير أطلق في الهواء، فرحاً وابتهاجاً، من مختلف مواقع تمركز قوات النظام… بدا الأمر غريباً في ظل تواتر مظاهرات السوريين وتمددها لتشمل مختلف المدن والمناطق، ليشاع في صبيحة اليوم التالي أن السبب هو وصول تأكيدات حاسمة للنظام السوري بأن دولة إسرائيل لا تزال على عهدها، ولم تغير موقفها من دعم بقائه في السلطة، بعد أن بدأت الثورة السلمية تهز أركانه واستقراره. وبغض النظر ... المزيد
الجمعة 13 تموز 2018
 باستعادة جيش النظام السوري معبر نصيب، وتقدم «المصالحات» في عشرات القرى والبلدات في كل منطقة «خفض التصعيد» الجنوبية، تبدو الحرب السورية؛ والأصح «الحرب على الشعب السوري»، قد وضعت أوزارها. ما بقي تحت سيطرة بقايا الفصائل المسلحة لا يتعدى جيوباً بسيطة معزولة، بالإضافة إلى تجمعات متواضعة عاجزة لـ«داعش» و«النصرة»، أما إدلب، التي تحولت إلى ما يشبه الثقب الأسود، فهي في التوقيت المناسب بين المطرقة الروسية والسندان ... المزيد
الأربعاء 11 تموز 2018
 الطريق الى قمة هلسنكي في ١٦ تموز يمرّ في قمة بروكسيل التي تبدأ اليوم. والأنظار موجهة بشكل خاص نحو ما بترقبه ويتحسّب له كثيرون من قرارات وصفقات محتملة تتعلق بالمشروع الاقليمي الايراني في اليمن والعراق وسوريا ولبنان. فكل قمة أطلسية ترافقها عادة هواجس في موسكو. وكل قمة أميركية - روسية أو سوفياتية في الماضي ترفع منسوب الآمال في انفراجات على مستوى العالم. هذه المرة تبدو التصورات مختلفة. والسبب هو شخصية الرئيس دونالد ترامب ... المزيد
الأربعاء 11 تموز 2018
 الإنتصار الأهم الذي تروّج له قوى الممانعة في سوريا ، هو بقاء الرئيس بشار الأسد على رأس النظام، ثم الانتصار على ما تسميه الإرهاب ، وهو في جلّه توصيف لكل من قام على نظام الأسد من الثوار أو المنشقين على الجيش السوري، فضلا عن المنظمات المصنفة إرهابية في الأمم المتحدة، وهي منظمات كشفت الأيام وستكشف كيف نشأت ونمت، بل كيف أنّ هذه المنظمات كانت في الحد الأدنى أداة طيعة لدى نظام الأسد وحلفائه ولبّت مطالبه، لا سيما في قهر ... المزيد
الأربعاء 11 تموز 2018
 في الجنوب السوري ثبتت تل أبيب خياراتها، وترجمتها ميدانياً، بعد أن أزالت كافة الالتباسات السابقة في موقفها من نظام الأسد، وانتقلت إلى المشاركة العلنية في محاولة إعادة تأهيله، ورفضت بشكل واضح وصريح بقاء المناطق المحررة من الجولان خارج سلطة دمشق، فقد أكد كبار قادتها عدة مرات أنهم يفضلون انتشار القوات التابعة للأسد على طول خط الهدنة في الجولان المحتل، فمن درعا تجاوزت إسرائيل كل المحاذير التي رافقت موقفها الغامض من ... المزيد

أرشيف    إطبع     أرسل إلى صديق


عودة إلى الأعلى



2018 حركة التجدد الديمقراطي. جميع الحقوق محفوظة. Best Viewed in IE7+, FF1+, Opr7 تصميم: